الفكرة لاتعني شي , ولا تساوي شي
الفكرة لاتعني شي , ولا تساوي شي

الفكرة لاتعني شي , ولا تساوي شي

تقريباً كل اسبوع يصلني ايميل او رساله على تويتر, يعرض على مشروع جديد, ولكن صاحبه يتردد في عرض المشروع كامل -خوفاً من سرقة المشروع-. ولأنني اصبحت اعاني من تخمة و ازدحام بمثل هذه الرسائل والنقاشات.

المشكلة ان هناك من يعتقد. ان الفكرة لوحدها تعني كل شي. وانه يجب ان يحافض على فكرته ولايخبر بها احد. المشكلة الاكبر ان احدهم لم يبدأ في مشروعه لانه يخاف ان يخبر المبرمج عن فكرة المشروع. لكي لايقوم المبرمج بسرقة الفكرة.

عندما قامت شركة كريم بتقليد نظام عمل اوبر, كان هناك اكثر من 20 شركة سعودية وخليجية قامت بتنفيذ نفس الفكرة. ولكن لم ينجح الا كريم.

الفكرة تحتاج فريق عمل

الفكرة تحتاج خبرة
الفكرة تحتاج طموح

الفكرة لوحدها لاتعني شي, ولايمكن اعتبارها شي,

في عام 2020 لاتتخيل انك سوف تكتشف شي جديد, لم يتم اكتشافه قبلك.

بعض التفاصيل التنفيذية وكيفية تنفيذ المشروع , قد تكون مهمة وسرية. ولكنها ليست كل شي.

قال لي احدهم , ان مشروعه جاهز , ولكن لم يطلقه خوفاً من تقليده. فقلت له : اتمنى ان يقوم احد بتقليدك , فإن قيام احدهم بتقليدك يعني شيئين :

  1. انك نجحت
  2. انك وصلت لمرحلة ان الناس اصبحت ترغب في تقليدك

صدقني, عندما تصل لهذه المرحلة, فإن قيام الاخرين بتقليدك , اخر مشاكلك.

لاتهمني فكرتك , اخبرني اين وصلت في تطبيقها.

عن سالم العنزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *