كيف تتغير قناعات الناس ... جان دارك نموذج
كيف تتغير قناعات الناس ... جان دارك نموذج

كيف تتغير قناعات الناس … جان دارك نموذج

في حرب ال100 عام , كانت فرنسا تتعرض لهزائم متتاليه, وكانت خساره الحرب مسئلة وقت فقط. حيث ان الجيوش البريطانية تحقق التقدم تلو التقدم والانتصار تلو الانتصار. كان شارل السابع ملك فرنسا في حالة شديدة من الياس الذي لايمكن تخيله.

حتى اتته (جان دارك) فتاة ذات 19 سنة , وقالت ان الله ارسلها لكي تحقق النصر لفرنسا. وبسبب اليأس والاحباط المنتشرة في المعسكر الفرنسي. قرر الملك الفرنسي تسليم قيادة الجيش لجان دارك.

وحدثت المعجزة. بدأت فرنسا في تحقيق انتصارات متتاليه وانقلبت اوضاع الحرب, حتى اصبح فرنسا قاب قوسين وادني من حسم المعاركة بشكل نهائي.

حتى حدثت المفاجأة , تم اعتقال جان دارك من قبل القوات الانجليزية في سنة 1430 .  وتم محاكمتها بسبب ادعاء التواصل مع الله و الهرطقة , وتم اعدامها في عام 1431.

بعد سرد القصة بإختصار. تم اعادة بناء القصة اكثر من مرة. فبين محاكمتها بدعوى الخروج على الكنيسة والهرطقة عام 1430 و في عام 1452 بدأت الكنيسة بإعادة النظر في المحاكمة التي امرت بإعدام جان دارك. وتم في عام 1456 اعتبار جان دارك شهيدة. وان المحاكمة كانت ظالمة. وفي عام 1849 بدأت جهود لتلميع صورة جان . وانتهت هذه الجهود في عام 1920 بإعلان ان جان اصبحت قديسة و واحدة من أكثر القديسين شهرةً في الكنيسة الرومانية الكاثوليكية.

قصة جان دارك تحتاج كتاب لمناقشتها , وهل كانت صادقة ام لا. ولماذا ؟ وتفاصيل كثيرة اخرى. ولكن النقطة الاجدر بالملاحظة ان وجهه نظر الناس تتغير بإستمرار. فبينما كانت واحدة من المرسلين من الله خلال قيادة الجيش الفرنسي حتى اصبحت مشعوذه وصاحبه هرطقات عندما تم محاكمتها في انجلترا. ومن ثم تم تبرأتها و اخيراً تم اعلانها قديسة.

الشاهد من القصة.  لاتهتم بكلام الناس. قناعات الناس يتغير كل يوم. المهم هو الحقيقة

عن سالم العنزي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *